الجزائر-كوت ديفوار: الخضر أمام حتمية الفوز لمواصلة مشوار " الكان"

les verts
20/01/2022 - 10:00

يخوض المنتخب الوطني لكرة القدم ، اليوم على الساعة الخامسة مساء  لقاء مصيريا أمام نظيره كوت ديفوار على ملعب "جابوما"، ضمن منافسات الجولة الثالثة للمجموعة الخامسة من بطولة كأس أمم أفريقيا المقامة حاليا في الكاميرون.

فبرصيد نقطة يتيمة، بعد جولتين في المجموعة الخامسة، أصبح الخطأ ممنوعا على المنتخب الوطني الجزائري من اجل التمكن من مواصلة المغامرة و تجنب المغادرة المبكرة للعرس القاري، بعد أن كان قد دخلها بهدف الحفاظ على اللقب القاري الغالي المحقق في الدورة السابقة (مصر2019).

و عليه، يتعين على "كتيبة" الناخب الوطني جمال بلماضي البحث عن الحلول المناسبة التي تمكنها من تطبيق طريقة لعبها وأهم من هذا إعادة إنعاش خط الهجوم الذي افتقد للنجاعة المطلوبة منذ بداية الدورة .

وبعد أن كان التحدي يبدو في المتناول في الجولتين السابقتين أمام منتخبين يتواجدان خارج قائمة المنتخبات الـ100 الأولى في ترتيب الفيفا (سيراليون (0-0) وغينيا الاستوائية الهزيمة بـ(0-1)، ستكون المأمورية في هذه الجولة الثالثة شاقة وعسيرة في مواجهة منتخب إيفواري قوي يعد من بين أهم وأكبر المنتخبات المرشحة للظفر باللقب القاري.

و أوضح بلماضي خلال ندوة صحفية نشطها الأربعاء بملعب جابوما:" نحن واعون بأن الجميع ينتظر منا رد فعل إيجابي. علينا ان نتدارك الأمور وإثبات إمكانياتنا على ارضية الميدان. لسنا بعيدين عن تحقيق هدفنا. يكفي فقط أن نكون محاربين أمام المرمى. نحن مصممون و محفزون. ثقتي  كبيرة في لاعبينا. لا يهم المنافس. المهم تحقيق الفوز".

و أضاف الناخب الوطني :" كان بالإمكان أن تكون هذه المباراة بمثابة نهائي الدورة، مثلما كان الأمر عام 2019 مع السنيغال. إنه لقاء بين فريقين كبيرين، أتمنى أن تكون المباراة جميلة".".

الناخب الوطني جمال بلماضي

وفي أجواء هادئة أجرى الفريق الوطني حصته التدريبية الأخيرة بالملحق الجنوبي لملعب جابوما بدوالا.

وعرفت الحصة التدريبية عرفت عودة لاعب الوسط الهجومي آدم وناس الذي شارك لأول مرة في التدريبات الجماعية منذ قدوم "الخضر" إلى الكاميرون حيث كان يخضع لعمل خصوصي بسبب إصابة في الكعب.

كما شارك في هذه الحصة، المدافع الأوسط، عبد القادر بدران الذي تعافى من إصابة خفيفة في الفخذ، والذي شارك في الحصة الجماعية الثانية، حيث سيكون جاهزا اليوم.

في المقابل، كان المدافع الأوسط الآخر جمال بن العمري حاضرا على ارضية الميدان، مكتفيا بالعمل على انفراد تحت إشراف المحضر البدني و المدلك ريمي لانكو.

و لن يكون لاعب نادي قطر جاهزا للمباراة أمام الفيلة، بسبب إصابته بتمزق عضلي في المباراة الأخيرة أمام غينيا الاستوائية (0-1).

و قبل انطلاق الحصة التدريبية، اجتمع المدرب الوطني جمال بلماضي باللاعبين في وسط الميدان و ألقى عليهم خطابا محفزا عشية هذه المباراة الحاسمة ضد كوت ديفوار.

ومن المتوقع أيضا أن يسجل الوسط الدفاعي، رامي زروقي عودته الي صفوف التشكيلة الأساسية، فضلا عن إسلام سليماني الذي كان على دكة الاحتياط أمام غينيا الاستوائية.

تبقى الإشارة في الأخير أن مباراة الجزائر-كوت ديفوار (الـ23 بين المنتخبين الجزائري)، سيحكمها الجنوب إفريقي ميغال دو فريتاس غوماز، بمساعدة مواطنه ثوزو غرانفيل و سورو باتسوان من لوزوتو. أما الحكم الرابع فسيكون البوروندي باسيفيك ندابيهاوينيمانا.

و في المقابلة الأخرى للمجموعة الخامسة، سيواجه منتخب سيراليون نظيره من غينيا الاستوائية، بملعب ليمبي في نفس التوقيت، في مقابلة حاسمة من اجل اقتطاع تأشيرة التأهل.

وعقب إجراء مقابلات الجولة الثانية، يتصدر منتخب كوت ديفوار ترتيب المجموعة الخامسة بـ(4) نقاط، متقدما على منتخب غينيا الاستوائية في المركز الثاني بـ(3 نقاط) ثم سيراليون بـ(2 نقطة) و الجزائر في الصف الأخير بـ(1) نقطة .

ويتأهل صاحبا المركزين الأول و الثاني من كل مجموعة بالإضافة إلى المنتخبات الأربعة صاحبة أحسن مركز ثالث في المجموعات، إلى الدور الثمن نهائي من كاس إفريقيا للأمم 2021 .