السلطة الفلسطينية ترفض قرار الكيان الصهيوني تجديد إغلاق مؤسسات بالقدس المحتلة

مؤسسة فلسطينية في القدس
05/04/2022 - 21:40

أعربت السلطة الفلسطينية، اليوم الثلاثاء، عن رفضها لقرار الكيان الصهيوني تجديد إغلاق 28 مؤسسة وجمعية وهيئة فلسطينية تنشط شرق مدينة القدس المحتلة، معتبرة إياه محاولة لفرض سيادة الاحتلال على القدس والمقدسيين.

وذكرت مصادر فلسطينية أن من بين المؤسسات المغلقة مؤسسة بيت الشرق والغرفة التجارية وجمعية الدراسات العربية ونادي الأسير الفلسطيني.

وأدان مستشار ديوان الرئاسة الفلسطينية لشؤون القدس أحمد الرويضي، قرار الاحتلال تمديد إغلاق المؤسسات، معتبرا إياه محاولة جديدة لفرض سيادته على القدس والمقدسيين.

وقال الرويضي في بيان، "نحن نرفض أي قرار يمس بهويتنا ووجودنا"، مضيفا أن إغلاق المؤسسات يخالف تعهدات الكيان الصهيوني التي رافقت التوقيع على اتفاق أوسلو (الموقع بين منظمة التحرير الفلسطينية وسلطات الاحتلال العام 1993) بعدم التعرض للمؤسسات المقدسية أو منعها من العمل.

وأضاف الرويضي أن إغلاق المؤسسات يشكل مخالفة للقانون الدولي، داعيا الأمم المتحدة إلى الضغط على الكيان الصهيوني للتراجع عن إجراءاتها في القدس الشرقية.

يأتي ذلك فيما أفرجت سلطات الاحتلال عن محافظ القدس في السلطة الفلسطينية عدنان غيث بعد ساعات من اعتقاله من منزله في بلدة "سلوان" جنوب المدينة.

وقال غيث للصحفيين إنه أخضع للتحقيق في مركز شرطة "المسكوبية" بالمدينة، مشيرا إلى أن الشرطة سلمته قرارا بتمديد منعه من دخول الضفة الغربية.

وأضاف أن اعتقاله يأتي في إطار الهجمة الصهيونية ضد مدينة القدس، مؤكدا بقاءه على أرض المدينة لتجسيد السيادة الفلسطينية عليها.

احصل عليه من Google Play