الجزائر استعادت مكانتها بانتخاب الرئيس تبون

الجزائر استعادت مكانتها بانتخاب الرئيس تبون

الرئيس تبون
05/06/2022 - 10:32

بانتخاب السيد عبد المجيد تبون رئيسا للجمهورية  الجزائرية في 12 ديسمبر 2019، عرفت إفريقيا ومنطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا (مينا) وحوض المتوسط متنفسا جديدا. 

وباعتلائه سدة الحكم قبل نحو 30 شهرًا, كان الرئيس تبون على دراية تامة بما ينتظره داخليا ودوليا حيث كانت البلاد بأمس الحاجة إلى أفعال أكثر منه إلى أقوال.

ولم يضيع رئيس الدولة وقته ليطلق فورا ورشات مؤسساتية واقتصادية وسياسية سعيا لتغيير ممارسة الحكم واعادة النظر في نموذج ديمقراطي متعثر إلى جانب اعطاء روح جديدة لجهاز ديبلوماسي غير فعال.  

فلقد تمكن الرئيس تبون في وقت قصير للغاية من اعادة الجزائر إلى الساحة الدولية لتستعيد البلاد بذلك مكانتها في المحافل الدولية.

وتسهر الجزائر تحت قيادة الرئيس تبون على البقاء في قلب اللعبة الدولية بتواجدها في جميع الملفات الاقليمية والدولية.

وبالفعل أصبحت الجزائر تتحرك على جميع الجبهات إذ تستعد لتنظيم قمة هامة للبلدان العربية وهي قمة تعد وتصبو لأن تكون جامعة لاسيما في هذه الظروف  المتسمة باضطرابات كبيرة.

إلى ذلك ومع بروز النظام العالمي الجديد, أصبح الرئيس تبون مرجعا لنظرائه من أجل اعادة بعث حركة عدم الانحياز. 

فلقد أصبحت الجزائر فاعلا لا يستغنى عنه و مركز اشعاع بفضل مواقف رئيسها الثابتة و غير المتأرجحة