ديوان الشاعرة الجزائرية لميس سعيدي يترجم إلى الايطالية

لميس سعيدي
11/09/2023 - 19:14

صدرت مؤخرا عن مركز الدراسات "إلى" للغة العربية بإيطاليا، الترجمة الإيطالية للديوان الشعري "كقزم يتقدم ببطء داخل الأسطورة" للشاعرة الجزائرية لميس سعيدي، من إنجاز المترجمة فالانتينا بالاتا، حسبما أعلنت عنه، اليوم الاثنين، ذات الشاعرة.

وستكون الشاعرة لميس سعيدي حاضرة في مهرجان الابداع الأدبي بشمال جزيرة سردينيا يوم 16 سبتمبر الجاري لتقديم الديوان مترجما رفقة المترجمة فالانتينا بالاتا ثم بمدينة ميلانو يوم 18 سبتمبر رفقة المترجمة ومديرة مركز "إلى" للدراسات يولاندا غواردي المختصة في الأدب الجزائري.

أما في ديوان "كقزم يتقدم ببطء داخل الأسطورة"، فتتخذ الشاعرة المكان، قصبة الجزائر، بطلا لنصها الشعري الذي يبدو كديوان تأريخي لهذ المدينة العتيقة التي أسست في القرن العاشر، واهتمت بالجزء العمراني وحاولت أن تقترب من لغة البنايات التي قالت عنها في نصها أن "البنايات لا تعرف لغة المصممين ولكنها تعرف لغة البنائين"، كما تتحدث الشاعرة في نصها عن مجموعة من الشخصيات التاريخية البارزة التي تشكل وجدان المدينة.

وتعد الشاعرة لميس سعيدي واحدة من الأصوات الشعرية النسائية في الجزائر وهي من مواليد 1981 ولها دواوين سابقة مثل "كمدينة تغزوها حرب أهلية" (2017)، "إلى السينما" (2011)، "نسيت حقيبتي ككل مرة" (2007) وفي السرد صدر لها "الغرفة 102" (2015).

يذكر أن مركز "إلى" للدراسات أصدر عدة ترجمات إلى اللغة الإيطالية لنصوص جزائرية على غرار "الديوان الإسبرطي" لعبد الوهاب عيساوي، و"يوميات رجل إفريقي يرتدي قميصا مزهرا.. " للشاعر خالد بن صالح.

 

تحميل تطبيق الاذاعة الجزائرية
ios

 

الأكثر قراءة