مختصون للإذاعة: "ثبات مواقف الجزائر تجاه القضايا الإقليمية عزّز مكانتها دولياً"

السعيد شنقريحة
12/05/2022 - 16:49

اعتبر خبراء ومختصون في الشؤون الأمنية والاستراتيجية أنّ تصريحات رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الفريق السعيد شنقريحة المؤكدة على تبني الجزائر لسياسة الحياد على الصعيد الدولي وحرصها على النّأي بنفسها عن مختلف التجاذبات و كذا مواصلتها التعاون مع كافة شركائها في إطار مصالحها الوطنية ومبادئها الراسخة عززت مكانتها الدولية وثباتها اتجاه القضايا الإقليمية والدولية.

وفي هذا الإطار أكد الخبير في الشؤون الأمنية والاستراتيجية البروفيسور حكيم غريب في تصريح للقناة الاذاعية الاولى هذا الخميس أن الجزائر تعمل وفق مبدأ السياسة المحايدة وتبتعد عن التدخلات في الشؤون الداخلية للدول من جهة وتسعى من جهة اخرى الى حماية مصالحها الوطنية وتبقى وفية لشركائها الاستراتيجيين خاصة مع تداعيات الازمة الأوكرانية على مستوى الاقتصاد وعلى مستوى الطاقة مؤكدا في السياق ذاته تعاملها بمنطق العقلانية والالتزام والدعوى الى الحوار والحلول السلمية وتصدير السلم والأمن في كافة مناطق العالم .

من جانبه شدد استاذ العلوم السياسية والعلاقات الدولية الدكتور أسامة بوشماخ على أن الازمة الأوكرانية كشفت انتهاج دول كبرى لسياسة الكيل بمكيالين اتجاه بعض الشعوب المستضعفة قائلا "تعاملها مع اوكرانيا ومع القضية الفلسطينية يختلف تماما ولهذا فقائد أركان الجيش الوطني الشعبي السيد الفريق السعيد شنقريحة تحدث عن هذه السياسة التي اصبحت تضر بمصالح الدول."
وبعيدا عن كل الصراعات الدولية تبقى الجزائر تحافظ على مواقفها الثابتة ومصالحها  وترافع من أجل السلم والامن الدوليين .
 

احصل عليه من Google Play