بوغالي وبن عبد الرحمان يكرّمان أعضاء من الفرقة الفنية لجبهة التحرير

بوغالي وبن عبد الرحمان يكرّمان أعضاء من الفرقة الفنية لجبهة التحرير

تكريم أعضاء الفرقة الفنية
08/11/2022 - 07:46

أشرف رئيس المجلس الشعبي الوطني، إبراهيم بوغالي، والوزير الأول، أيمن بن عبد الرحمان، مساء اليوم الاثنين بالجزائر العاصمة، على تكريم أعضاء من الفرقة الفنية لجبهة التحرير الوطني.

أتى التكريم بمناسبة إحياء الذكرى الـ 68 لاندلاع الثورة التحريرية المجيدة، وبالتزامن مع افتتاح الأيام الوطنية للأغنية الثورية بأوبرا الجزائر.

وفي حضور أعضاء من الحكومة، فضلاً عن الأسرتين الثورية والفنية، شمل التكريم كل من: من مصطفى سحنون، طه العامري، الهادي رجب، إبراهيم دري، حليمة رزقاوي، صفية كواسي، بالإضافة إلى الطاهر ثامر المدعو الطاهر بن أحمد، وزهرة بن ابراهم المكنّاة "هندة".

وشدّد الفنانون الثمانية على الدور "الكبير" الذي لعبته الفرقة الفنية لجبهة التحرير الوطني في مسيرة الكفاح.

من جهتها، قالت وزيرة الثقافة والفنون، صورية مولوجي، إنّ "الأغنية الثورية رافقت نشيد البندقية يداً بيد نحو التحرير، وكانت رفيقة المجاهدين الأشاوس في الجبال وبلسم النفوس وهي تتوق في ظلام سنين الجمر إلى فجر الحرية".

وأضافت أنه "كما كانت للثورة أجنحة تحلق بها في المعركة بالسلاح والإعلام، كان لها جناح الفن منذ تأسست الفرقة الفنية لجبهة التحرير الوطني عام 1958 بشقيها في الغناء والمسرح"، مشيرة بخصوص تكريم أعضاء هذه الفرقة أنه "وجب علينا أن نذكرهم اليوم بالخير، ونبجلهم، ونحتفي بحضورهم الدائم بيننا، وأن نحيي ذكرى الراحلين منهم".

وجرى تقديم افتتاحية موسيقية لجوق أوركسترا المنوعات لأوبرا الجزائر تحت قيادة فتح الله محالة وبمرافقة المجموعة الصوتية، كما أدى أربعة فنانين شباب وصلات غنائية متنوعة حيث قدمت في هذا الإطار نادية قرفي أغنية "سبع ايام، لوراس أينو" والسوبرانو أنيسة حجرسي "بلادي يا خير الأوطان، عيد الكرامة" للفنانة الراحلة وردة الجزائرية.

من جهته، غنّى بلال مهري "أيما عزيزان أورترو، ماتشفيم أييغودار"، بينما أدى الحاج معطي "زبانة، نوفمبر" للفنان الراحل بلاوي الهواري، قبل أن يُختتم الحفل برائعة "حزب الثوار" للفنان الراحل رابح درياسة، حيث أداها الفنانون الحاضرون بشكل جماعي.