سوناطراك: حشيشي يتفقد المشاريع التطويرية للمديرية الجهوية لحاسي مسعود 

حشيشي
06/12/2023 - 16:55

قام الرئيس المدير العام لسوناطراك، رشيد حشيشي، بزيارة تفقدية للمشاريع التطويرية على مستوى المديرية الجهوية للإنتاج بحاسي مسعود، حسبما أفاد به اليوم الأربعاء بيان للمجمع.

واستهل السيد حشيشي الزيارة التي قام بها رفقة وفد من الإطارات المسيرة للمجمع، على مدار يومين (5 و6 ديسمبر)، بتنظيم لقاء ضم مهندسي وإطارات المديرية الجهوية على مستوى قاعدة الحياة "إرارة"، أين تلقى عرضا مفصلا حول المخطط التطويري للمديرية وكذا حصيلة الإنتاج ومستوياته عبر كل الحقول النفطية التي تشرف عليها.

وتنقل السيد حشيشي بعدها إلى مركز إنتاج ومعالجة النفط التابع لمجموعة "بئر السبع" الواقع بإقليم ولاية تقرت، الذي تسيره سوناطراك بالشراكة مع الشركة التايلاندية PTTEP وكذا الشركة الفيتنامية PVEP، حيث ينتج هذا المجمع يوميا 20 ألف برميل من البترول الخام وكذا مليون متر مكعب من الغاز المصاحب، يوضح البيان.

وأثناء هذه الزيارة، أكد الرئيس المدير العام على ضرورة التحكم في الطاقة الإنتاجية للمركب التابع لمجموعة "بئر السبع".

كما أسدى تعليماته للشروع في إنجاز الشطر الثاني من برنامج تطوير هذا المركب والعمل على ضمان استغلال متكامل لمنشات حقول تقرت قصد تقليص تكاليف الإنتاج.
كما عاين السيد حشيشي منشأة إنتاج الفصل الأولي "راما2"، الواقعة بإقليم ولاية تقرت والتي تدعمت مؤخرا بسلسلة إنتاج ثانية.

للتذكير، فقد تم إنجاز منشأة إنتاج الفصل الأولي "راما2" في إطار مشروع تطوير المناطق المجاورة لتقرت، حيث تعد هذه المنشأة أحد أهم المشاريع التطويرية بالمديرية الجهوية للإنتاج بحاسي مسعود الهادفة إلى استغلال الحقول المتواجدة بهذه المناطق.

ويعتمد مشروع تطوير المناطق المجاورة لتقرت على مد شبكة تجميع إنتاج الحقول لتوصيلها إلى وحدتي الفصل الأولي راما 1 و2، ومن ثم نقلها عبر الأنابيب إلى منشآت حاسي مسعود أين تخضع لعملية الفصل النهائي، حسب البيان الذي أشار إلى أن قدرة معالجة منشأة الفصل الأولي "راما2" تقدر بـ 80 ألف برميل يوميا.

ويعرف مشروع تطوير المناطق المجاورة لتقرت ديناميكية متسارعة، خاصة بعد دخول ثلاث وحدات ضغط حيز الخدمة، والتي مكنت من استرجاع وتثمين مليون متر مكعب من الغازات المصاحبة يوميا، يتم توجيهها إلى مركز ZCINA بحاسي مسعود للمعالجة.

وفضلا عن ذلك، فإن هذا المشروع يولي أهمية بالغة لاسترجاع مجمل الغازات المشتعلة، وهذا عملا بإستراتيجية الشركة المتعلقة بتقليص انبعاثات الغازات الدفيئة والحد من البصمة الكربونية لأنشطتها.

للإشارة، فقد تم إسناد إنجاز مشروع تطوير المناطق المجاورة لتقرت إلى فروع سوناطراك ممثلة في الشركة الجزائرية لإنجاز المشاريع الصناعية، والمؤسسة الوطنية للأشغال البترولية الكبرى، والشركة الوطنية للهندسة المدنية والبناء، وفقا للبيان. 
 

تحميل تطبيق الاذاعة الجزائرية
ios