وزارة شؤون الأرض الصحراوية تدعو إلى كشف ملابسات محاولة المغرب لاغتيال سلطانا خيا

سلطانة خيا
17/05/2022 - 20:50

دعت الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية المجتمع الدولي والمنظمات الدولية، هذا الثلاثاء، إلى العمل من أجل كشف ملابسات محاولة الإغتيال التي تعرضت لها مؤخرا سلطانة خيا وعائلتها ببوجدور المحتلة  ومتابعة منفذيها والأجهزة الامنية لنظام المخزن الذي  يقف 

وراءها.

وعبرت  وزارة شؤون الأرض المحتلة والجاليات عن شديد الإدانة لهذه الأعمال العدائية الجبانة، معتبرة إياها  "محاولة اغتيال لا لبس فيها"، حيث استهدفت شاحنة تابعة للشرطة المغربية منزل  خيا "بالدهس والإرتطام" .

وأضافت الوزارة في بيانها، أنّ الاعتداء المتجدد على سلطانة وأختها الواعرة، هو أيضا تخويف للناشطين الأجانب المتضامنين مع النشطاء الصحراويين، موضحة أنّ الاعتداء  المغربي على الناشطات الصحراويات يعدّ محاولة قطع الطريق أمام مؤيديهم الأجانب لمنعهم من الانضمام إليهم.

وأوضح البيان أنّ عملية دهس منزل العائلة بشاحنة ثقيلة  تمثل "استهدافاً ممنهجاً وعن سبق اصرار، يهدف بشكل مباشر إلى تخويف و تهديد عائلة سلطانة خيا ومن معها  من الناشطين الأجانب"، منهم الحقوقية الأمريكية روث ماكدونو التي تدهورت  حالتها الصحية بعد دخولها في اضراب تضامناً مع الناشطين الصحراويين.

وأكدت وزارة شؤون الأرض على أنّ تواجد الحقوقية الامريكية  روث ماكدونو في الصحراء الغربية، في حد ذاته "رسالة واضحة للعالم والمغرب"، حيث يعد كسر الناشطين الأمريكيين  لحصار العائلة تحدٍ قوي قهر  سلطات الاحتلال المغربي وأفشل خططه "البوليسية" ضد الصحراويين.

احصل عليه من Google Play