بن جامع : على مجلس الأمن الأممي ضمان تنفيذ قرارات محكمة العدل الدولية

Algérie CIJ Ghaza
31/01/2024 - 18:02

شدّد الممثل الدائم للجزائر بالأمم المتحدة، عمار بن جامع، مساء اليوم الأربعاء، على ضرورة ضمان مجلس الأمن الأممي فوراً ودون تأخير، تنفيذ التدابير التحفظية التي أقرّتها محكمة العدل الدولية، مبرزاً أنّه من واجب المجتمع الدولي أن يضمن التزامه بهذه التدابير.

في كلمته باسم الجزائر في أشغال الجلسة الطارئة لمجلس الأمن الأممي حول تفعيل قرار محكمة العدل الدولية، ركّز بن جامع على "ضرورة اتخاذ مجلس الأمن فوراً ودون تأخير كافة التدابير اللازمة من أجل إعلاء صوت العدالة وضمان تنفيذ قرارات محكمة العدل الدولية".

وتابع: "على كل من يعترض على وقف إطلاق النار أن يسائل ضميره ويراجع إنسانيته"، مشيراً إلى أنّ "ما يحدث في غزة من فضائع ترفضها الفطرة الإنسانية السليمة، وعدم وقف إطلاق النار يعني الرضا بأن يُقتل 250 شخصاً كل يوم".

وقال بن جامع: "لقد نطق لسان العدالة بحكمه وعلى كل من يؤمن بنظام عالمي يقوم على القانون أن يعمل على تنفيذ التدابير التحفظية التي أقرتها محكمة العدل الدولية"، مجدداً المطالبة بـ "وقف العدوان العبثي على غزة، الآن"، وإلزام الكيان الصهيوني القوة المحتلة بالاستجابة فوراً إلى التدابير التي أقرتها محكمة العدل الدولية الجمعة الماضية".

وأبرز بن جامع أنّ "هذا القرار التاريخي للمحكمة الدولية يؤكد أن زمن الإفلات من العقاب قد انتهى"، مضيفاً: "مثلما أكّد رئيس الجمهورية "سيكتب التاريخ بأنّ كل من يقف وراء جرائم الإبادة في غزة في عداد مجرمي الحرب وأعداء الحياة"، منتهياً إلى أنّ "التدابير التحفظية التي أقرتها محكمة العدل الدولية لا يمكن تطبيقها إلّا من خلال وقف إطلاق النار".

سفيرة الجزائر بلاهاي: ضرورة إعطاء قوة الزامية لحكم العدل الدولية

عادت سفيرة الجزائر بلاهاي، سليمة عبد الحق، إلى البيان الذي أصدرته وزارة الشؤون الخارجية و الجالية الوطنية بالخارج، والذي أفاد بتعليمات رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، التي تلقتها بعثة الجزائر الدائمة لدى هيئة الأمم المتحدة، والتي تقضي بطلب عقد اجتماع مجلس الأمن في أقرب الآجال بغية إعطاء قوة الزامية لحكم محكمة العدل الدولية، فيما يخص الإجراءات المؤقتة المفروضة على الاحتلال الصهيوني.

وشاركت السفيرة الجزائرية في إجتماع بمقر سفارة فلسطين في لاهاي، خُصّص للتعبير عن إمتنان وتقدير السفراء العرب المعتمدين لوزيرة الخارجية الجنوب إفريقية، عن المبادرة الصائبة لبلادها أمام محكمة العدل الدولية، برفع دعوى بخصوص جرائم الإبادة التي يرتكبها الإحتلال الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني بغزة.

وتمّ خلال الاجتماع المذكور "تقييم الأمر الذي أصدرته المحكمة، حيث أشاد المشاركون به واعتبروه بمثابة انتصار كبير للقانون الدولي"، واعتبر الفريق القانوني المذكور، أنّ الإجراءات الاحترازية التي أمرت بها المحكمة تتضمن طلب وقف اطلاق النار بصفة غير مباشرة، حيث يعدّ هذا الأخير ضرورياً لتنفيذها على أرض الواقع.

ورحّب المشاركون في الاجتماع بـ "إجماع القضاة لصالح هذه الإجراءات الاحترازية، مساهمين بذلك في الحفاظ على مشروعية هذه الهيئة القضائية الدولية".

وفي وقت سابق، حضرت الجزائر الجلسة العلنية لمحكمة العدل الدولية ممثلة في شخص سفيرة الجزائر بلاهاي، سليمة عبد الحق، للتعبير عن مساندتها لدولة جنوب افريقيا، ودعمها للشعب الفلسطيني.

وكانت محكمة العدل الدولية أمرت الجمعة الماضية، الاحتلال الصهيوني باتخاذ تدابير منع وقوع أعمال إبادة جماعية بحق الفلسطينيين وتحسين الوضع الإنساني في قطاع غزة.

و صدر القرار خلال جلسة عقدتها المحكمة الدولية بمدينة لاهاي الهولندية، بخصوص طلب جنوب إفريقيا اتخاذ تدابير تحفظية في دعوى "الإبادة الجماعية" المرفوعة ضد الكيان الصهيوني.